jeudi 19 mai 2011

زيت محرك السيارة OIL ENGINE CAR


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
عن زيت محرك السيارة

نبدأ .. بسم الله

عنوان موضوعنا اليوم
هو

زيت محرك السيارة OIL ENGINE CAR



وبأذن الله سنتطرق إلى كثير من الأمور المهمة
التي ستفيدنا ان شاء الله


أولا : ما وظائف زيت المحرك وما مدى أهميته ؟

وظائفه هي :
1) يخفف الاحتكاك والتآكل وبذلك يعمل على زيادة كفاءة تشغيل المحرك وإطالة عمره الافتراضي .
2) ينظف المحرك من الداخل ويشتت الأوساخ .
3) يمنع تكوّن الصدأ والأكسدة .
4) يساعد على تبريد المحرك .
5) تقليل الضجيج قدر الإمكان .
6) يساعد على امتصاص الصدمات الناتجة من احتراق الخليط ( الهواء \ الوقود )
7) زيادة القوة والعزم وتخفيض استهلاك الوقود .
8) تسهيل حركة الأجزاء المتحركة .
9) تقليل خسائر ( المال و الوقت و الجهد ) والأعطال الخطيرة .
10) يساهم في توفير الطاقة والاحتراق النظيف الأمر الذي يساعد في حماية البيئة .


# يحتوي على اضافات كيميائية تحسن الأداء وتحمي من الصدأ والأكسدة والخ ...

ومواد أخرى تساعد على تحسين اللزوجة وزيادة العمر الافتراضي للزيت .

أهميته :

من أهم الأشياء المؤثرة بشكل كبير على أداء وعمر المحرك


ثانياً : اللزوجة :

1) أحادي اللزوجة مثل SAE 40
2) متعددة اللزوجة مثل 20W50 أو 10W30

حتى يؤدي زيت المحرك وظيفته الرئيسية – وهي التشحيم – يجب أن تكون لزوجته (أي درجة سماكة قوامه أو مقاومته للتدفق) قادرة على التماسك في ظل ظروف الحرارة الشديدة داخل المحرك.

فقوام الزيت يرق عند تسخينه و يزداد سماكة عند تبريده.

ولذلك يعتبر اختيار درجة اللزوجة المناسبة لحرارة الجو في منطقتك الجغرافية أمراً في غاية الأهمية.

فهناك الزيت الأحادي الدرجة وهو الزيت الذي تحدد لزوجته وفقاً لدرجة حرارة واحدة، إما مرتفعة أو منخفضة.

أما الزيت المتعدد الدرجات فهو الذي يحقق متطلبات اللزوجة في درجات الحرارة المرتفعة و المنخفضة على حد سواء.

وهذا يجعل الزيوت المتعددة الدرجات خياراً يسيراً وشائعاً على مدار العام لسائقي السيارات الذين يشهدون فصول صيف حارة وفصول شتاء قاسية.

ويمكن التعرف على هذه الزيوت بسهولة من خلال وصف اللزوجة المزدوجة الذي تحمله (أي 10W-30 حيث ترمز 10W إلى الحرارة المنخفضة، أو حرارة الشتاء، وترمز 30 إلى درجة الحرارة المرتفعة).

والذي يعمل على زيادة سماكة الزيت عند ارتفاع درجة الحرارة هو المادة المضافة المعدلة للزوجة أما في درجات الحرارة المنخفضة فتكون هذه المادة خامدة.







ما هي درجة اللزوجة المناسبة لسيارتك؟
درجة اللزوجة وفقاً لجمعية مهندسي السيارات SAE + درجات الحرارة + البيان

5W-30 \ أقل من 0 فهرنهايت \ يؤمن توفيراً مجزياً في الوقود و أداءً متميزاً في درجات الحرارة المنخفضة في معظم السيارات الحديثة الطراز. ينصح به خصيصاً للسيارات الحديثة.


10W-30 \ أعلى من 0 فهرنهايت \ درجة لزوجة ينصح بها كثيراً لمعظم محركات السيارات، بما في ذلك المحركات المتعددة الصمامات ذات الأداء العالي والمحركات ذات الشحن التوربيني.


10W-40 \ أعلى من 0 فهرنهايت \ أول زيت متعدد الدرجات. وهو خيار جيد لحماية المحرك من التآكل ومنع فساد الزيت نتيجة التأكسد.

* ملاحظة: راجع دوماً دليل المستخدم أو شروط الضمان الخاص بمحركك قبل استخدام هذه النوعية من الزيت.


20W-50 \ أعلى من 20 فهرنهايت \ يوفر أقصى درجات الحماية لمحركات سيارات السباق ذات الأداء العالي ومعدل الدوران المرتفع بالدقيقة. ويعتبر خياراً ممتازاً لدرجات الحرارة المرتفعة و الحمولات الثقيلة كحالات القيادة في الصحراء أو جر المقطورات بسرعات عالية لمدد زمنية طويلة.


SAE 30 \ أعلى من 40 فهرنهايت

SAE 40 \ أعلى من 60 فهرنهايت

777
77
7


للسيارات والشاحنات
الخفيفة وفقاً لتوصية الشركات المصنعة. ولا ينصح به عند الحاجة لتشغيل المحرك في درجات حرارة باردة.



ملاحظة: من الضروري مراجعة دليل المستخدم الخاص بسيارتك لاختيار درجة الزيت المناسبة لها وللبيئة التي توجد بها.


انواع الزيوت من ناحية التصنيع :
1) معدنية
Mineral
2) شبه تخليقية
Semi synthetic
3) تخليقية بالكامل Fully synthetic

أمثلة للزيوت المعدنية :

1) فوكس سوبر GT
2) بترومين
ULTRA 7
3) شل سوبر بلس
4) قلف
الخ ...
والتي غالباً تأتي بلزوجة :
10W30 أو 20W50





أمثلة للزيوت شبه التخليقية :
1) كاسترول ماجناتيك 10W40



أمثلة للزيوت التخليقية بالكامل :
1) كاسترول إيدج 5W40 أو 10W60


رموز الزيت APL :

الأفضل SM ثم SL

فيه زيوت قديمة ما تصلح للسيارات الحديثة



* الآن خلونا نعرف كيفية تصنيعة .



عمليات التكرير

الاستخلاص بالمذيبات –
وهي عملية تفصل الهدروكربونات الطبيعية المشبعة عن غير المشبعة.

التكرير الهيدروجيني –
لإزالة بعض مركبات النتروجين والكبريت، وتحسين اللون ودرجة الأكسدة والاستقرار الحراري لخام زيت الأساس.

المعالجة الهيدروجينية –
لتحويل بعض الهيدروكربونات غير المشبعة إلى هيدروكربونات مشبعة لتحسين الحصيلة قبل الاستخلاص بالمذيبات.
حيث تساعد هذه العملية في التخلص من كمية كبيرة من الكبريت وبعض مركبات النتروجين
.

التكسير الهيدروجيني –
عملية معقدة يتم فيها إعادة ترتيب جزيئات مقتطع خام الأساس على هيئة جزيئات الهيدركربونات المشبعة المطلوبة. وتكون حصيلة الجزيئات المشبعة أكبر بكثير من الحصيلة المتحققة بعملية المعالجة الهيدروجينية والاستخلاص بالمذيبات.

المصاوغة الهيدروجينية Hydroisomerization –
عند استخدام هذه العملية مع عملية التكسير الهيدروجيني، أن تحول جزيئات مقتطع خام الأساس إلى أفضل شكل مستقر ممكن.

المواد المضافة

لا يكفي زيت الأساس وحده لتوفير الحماية المناسبة لمحرك سيارتك. إذ يفترض أن يؤدي زيت المحرك مجموعة كبيرة ومتنوعة من الوظائف في ظل ظروف متنوعة وعديدة من حالات عمل المحرك.

لذلك يتم خلط عدة مواد إضافية في تركيبة الزيت.

مواد إضافية
منظفة/مشتتة تستخدم للحفاظ على نظافة المحرك، وإبقاء الملوثات المتنوعة في حالة تعليق جيدة ومنعها من الاستقرار على أجزاء المحرك الحيوية.

مانعات
الصدأ والتآكل تضاف لحماية المحرك من الماء والأحماض التي تتشكل كمنتجات جانبية لعملية الاحتراق.

مضادات
التأكسد تضاف للحيلولة دون حدوث التأكسد الذي يمكن أن يؤدي تكاثف الزيت وتشكل الرواسب.

مضادات
الاهتراء تشكل طبقة رقيقة على السطوح المعدنية للمساعدة في منع احتكاكها ببعضها.

معدلات اللزوجة وخافضات درجة الانصباب تساعد في تحسين خصائص تدفق زيت المحرك.


متى يجب تغيير زيت المحرك

سؤال يصعب إجابته بالتحديد

لأن فيه عوامل كثيرة تأثر على استهلاك الزيت مثل ( المكينة التعبانه \ عيوب ببعض المكاين \ نوع القيادة \ الخ ...)

ولكن الأفضل

تغيير الزيوت المعدنية كل 5 الآف بالصيف

وبالشتاء يمكن زيادة ألف أو الفين

يعني بالشتاء 7 الآف كأقصى حد

5 الآف هي الآمنة بأذن الله

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire